التفاصيل

وزير الشؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج يجري اتصالا هاتفيا مع وزيرة خارجية جنوب افريقيا

اعي الحثيثة التي تقوم بها الدبلوماسية التونسية لتوفير التلاقيح والمستلزمات الطبية لمكافحة جائحة كورونا، وتبعا للاجتماع التنسيقي المنعقد يوم الاثنين 31 ماي2021 بين مختلف الهياكل التونسية المعنية بمجابهة تداعيات فيروس كورونا بمقر الوزارة، حول مختلف الآليات الدولية والإقليمية المعنية بتوفير اللقاح المضاد لفيروس كوفيد -19، لاسيما منها الآلية الإفريقية، أجرى السيّد عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج، اليوم الأربعاء 02 جوان 2021، اتصالا هاتفيا مع وزيرة خارجية جنوب افريقيا ،

السيدة "ناليدي مانديسا باندور" Naledi Mandisa Pandor بصفتها ممثلة رئيس جنوب إفريقيا " سيريل رامافوزا" Cyril Ramafosa المكلف من الاتحاد الإفريقي بالقيام بالمساعي اللازمة لتوفير اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 عبر آلية "كوفاكس" Covax.

أكد السيد عثمان الجرندي، لنظيرته صعوبة الأوضاع الوبائية في القارة وضرورة تكاتف الجهود من أجل تزويد الدول الإفريقية باللقاحات اللازمة لمواجهة هذا الوباء العالمي وذلك أخذا بالاعتبار الأولوية المرتبطة أساسا بالحالة الوبائية للدول، مبرزا الحاجة الملحة لتونس لإيجاد الحلول السريعة في أقرب الآجال لمجابهة الأوضاع الوبائية بها.

من جهتها، أعربت السيدة Naledi Mandisa Pandor عن استعداد بلادها لدعم مساعي تونس للحصول على اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19مؤكدة في ذات السياق أن رئيس جنوب إفريقيا سيشرع في مراسلة رؤساء الدول الإفريقية و دول أخرى من أجل التسريع في تفعيل قرارات الاتحاد الافريقي ذات الصلة، فضلا عن قيام بلادها بالمساعي اللازمة لدى الرئيس الأمريكي " جوزيف بايدن " بغية حث الوكالة الفدرالية الأمريكية للغذاء و الأدوية لإسناد التراخيص اللازمة من طرف مخابر جونسون اند جونسون Johnson & Johnson قصد تمكين جنوب إفريقيا من تصنيع هذه اللقاحات وتوفيرها لبلدان القارة مما سيساهم في تدارك التأخير في نسب التطعيم وبلوغ المعايير الدولية و بالتالي تحسين الوضع الوبائي بمختلف دول القارة


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم