التفاصيل

وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج يتحادث هاتفيا مع نظيره االكويتي

أجرى السيد عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، مساء يوم الاثنين 11 أكتوبر 2021، اتصالا هاتفيا مع أخيه الشيخ أحمد ناصر المحمد الأحمد الجابر الصباح ، وزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بدولة الكويت، تلقّى فيه التهاني بتجديد الثقة في شخصه في الحكومة التونسية الجديدة، ونقل له تحيات وتقدير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، إلى أخيه سيادة رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

وأشاد السيد الوزير، بهذه المناسبة، بعمق العلاقات الأخوية المتميّزة والروابط التاريخية التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين، مُؤكّدا ما يحدو قيادتي البلدين من عزم صادق وإرادة راسخة للارتقاء بها إلى أرفع المستويات، ومُجدّدا الإعراب عن تقدير تونس عاليا لوقوف دولة الكويت إلى جانبها على عدّة أصعدة ولاسيّما لدعم جهودها في مجابهة التحديات الاقتصادية والصحية التي تشهدها بلادنا.

وبالتوازي مع بحث الاستحقاقات الثنائية القادمة، وتأكيد الحرص المشترك على عقد الدورة القادمة للجنة التونسية الكويتية في أقرب الآجال وإحكام الإعداد لها، تناول السيد الوزير ووزير الخارجية الكويتي بالبحث عددا من المسائل والقضايا العربية والإقليمية الرّاهنة، وفي مقدّمتها دعم القضية الفلسطينية وإنجاح مسار التسوية السياسية في ليبيا وتعزيز العلاقات العربية-الإفريقية.

وثمّن الجانبان، في هذا السياق، مستوى التنسيق والتشاور المحكم بين البلدين لدعم التعاون العربي المشترك، لاسيما في ضوء تولّي دولة الكويت رئاسة الدورة الحالية لمجلس وزراء الخارجية العرب، وكذلك في إطار الفضاءات الإقليمية والدولية وآخرها اجتماعات الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة المُنعقِدة مؤخرا بنيويورك. وتلقّى السيد الوزير بالمناسبة إشادة وتقدير أخيه الوزير الكويتي لجهود تونس ودورها الإيجابي والبنّاء بصفتها عضوا غير قار في مجلس الأمن لأجل إرساء السلم والأمن والتنمية في العالم.

 


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم