التفاصيل

وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج يتلقى اتصالا هاتفيا من وزير الدولة للشؤون الخارجية البريطاني

تلقى السيد عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج يوم 23 أكتوبر 2021، مكالمة هاتفية من السيد James Cleverly، وزير الدولة للشؤون الخارجية البريطاني الذي هنأه بالمناسبة باستلام الحكومة الجديدة لمهامها.

 

كما أكد المسؤول البريطاني على متانة العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين والاحترام المتبادل بينهما، مبرزا ضرورة الارتقاء بالتعاون الثنائي إلى أفضل المراتب ليشمل المجالات المتجددة ذات الاهتمام المشترك.

وكانت المحادثة مناسبة أبرز خلالها ِCleverly أهمية قمة COP26 للمناخ التي ستحتضنها مدينة Glasgow بإسكتلندا خلال الفترة من 31 أكتوبر إلى 12 نوفمبر 2021.

من جانبه، أكد الوزير الجرندي على ضرورة تنفيذ الاستحقاقات الثنائية المقبلة بين البلدين، مثمنا معاضدة المملكة المتحدة للمجهودات الوطنية في مجابهة جائحة كوفيد-19.

كما تناولت المحادثة تطورات الوضع بتونس، حيث أكد الوزير على أهمية الإجراءات الاستثنائية التي اتخذها سيادة رئيس الجمهورية لتصحيح المسار الديمقراطي، مبرزا أن تشكيل الحكومة وانطلاقها الفوري في العمل يترجم استمرارية مؤسسات الدولة.

وبيّن في ذات السياق مواصلة العمل على ترسيخ دعائم الديمقراطية التي يريدها التونسيون وتكريس دولة القانون الضامنة للحقوق والحريات، مبرزا قيام السيد رئيس الجمهورية بمشاورات حثيثة بشأن الخطوات المقبلة التي سيتم الإعلان عنها في إبانها.

وحول قمة المناخ COP26 ، أكد الوزير أنها ستشكل محطة هامة لتقييم التقدم المحرز في مجال مكافحة التغييرات المناخية وتشخيص التحديات وتجديد الدول تأكيد التزاماتها الدولية التي تعهدت بها في المجال.

وأبرز أن تونس قد انخرطت في جميع المجهودات الدولية المبذولة في سياق مقاومة التغييرات المناخية واحتواء تداعياتها وتحقيق الانتقال البيئي، وهي حريصة على الالتزام بتعهداتها والعمل بمقتضى مختلف القرارات الأممية ذات الصلة وتنفيذ أجندة التنمية 2030، وستبقى شريكا فاعلا إقليميا ودوليا في هذا المجال.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم