كلمة الترحيب

إنه لمن دواعي سروري أن أرحب بكم  بإسم كامل أعضاء سفارة الجمهورية التونسية بالسينغال  بالبوابة الإلكترونية للسفارة.
 هذه البوابة غايتها تقديم لمحة عن العلاقات التونسية-السينغالية والتعريف أكثر بالأواصر الثرية والمتنوعة التي تجمع بين البلدين وأيضا إبراز العلاقات التاريخية التي تجمع تونس والسينغال وتقديم فكرة واضحة  على فرص التعاون بين البلدين في مختلف المجالات
    كما يسعدني أن أتوجه بأحر تحياتي إلى أفراد الجالية التونسية المقيمين بغينيا بيساو، غمبيا والرأس الأخضر.
  الجالية التونسية بالسينغال مستمرة في النمو و رجال الأعمال والطلبة التونسيين الراغبين في الإقامة في السينغال أصبح عددهم كبيرا وهم ما يساهم في إثراء العلاقات والأواصر بين البلدين. إن حيوية العلاقات بين تونس والسينغال يجب أن تعرف نسقا أسرع وإن طاقم السفارة يعمل كل في ميدانه على التسريع في هذا النسق بما يخدم العلاقات الثنائية بين البلدين.
     آمل أن تجدون في  المعلومات المتوفرة بهذه البوابة ما يستجيب لإنتظاراتكم ويلبي رغباتكم.             
   مع كامل التقدير  

 

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم