التفاصيل

وزير الشؤون الخارجية يستقبل سفير الإتحاد الأوروبي بتونس بمناسبة انتهاء مهامه

استقبل وزير الشؤون الخارجية نور الدين الري، اليوم الخميس 02 جويلية 2020، بمقر الوزارة السيّد باتريس برغاميني، السفير رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي بتونس، وذلك في إطار زيارة توديع بمناسبة انتهاء مهامه بتونس.

وأشار السيّد نور الدين الري إلى المستوى المتميّز الذي بلغته العلاقات بين تونس والاتحاد الأوروبي، مثمنا الجهود التي بذلها الدبلوماسي الأوروبي طيلة فترة تعيينه لتعزيز الشراكة التونسيّة الأوروبيّة.

وأبرز وزير الشؤون الخارجيّة التضامن الذي طبع التعاون بين الجانبين خلال الظرف الاستثنائي لجائحة كوفيد 19، منوها بقرار مجلس الاتحاد الأوروبي المتعلق برفع القيود على السفر إلى الفضاء الأوروبي والذي شمل تونس، بما من شأنه تيسير عودة التونسيين المقيمين في أوروبا وإعادة النشاط إلى القطاع السياحي.

وأكّد السيّد نور الدين الري حرص الجانب التونسي على تعزيز الشراكة الإستراتيجية مع الاتحاد الأوروبي، وذلك من خلال التفكير في كيفية موائمة أطر التعاون الثنائي مع متغيّرات الوضع العالمي بعد أزمة كوفيد 19.

ومن جانبه، أعرب سفير الاتحاد الأوروبي عن عميق شكره لما لقيه من تعاون من مختلف الهياكل التونسية خلال مهمته بتونس، مؤكّدا عزم الجانب الأوروبي على مزيد دفع الشراكة المتميزة مع بلادنا على نحو أشمل وأعمق. وأشاد في هذا الصّدد بما حققته تونس من نجاح نحو ترسيخ البناء الديمقراطي ممّا دعم رصيد الثقة التي تحظى به لدى شركائها.

كما أثنى السيّد باتريس برغاميني، من جانب آخر، على الجهود التي بذلتها تونس لتطويق جائحة الكورونا ومستوى الوعي الذي أظهره الشعب التونسي في مواجهة هذا الوباء، كما هنّأ الدبلوماسية التونسية على مصادقة مجلس الأمن على القرار الذي تقدمت به تونس وفرنسا حول مكافحة جائحة كوفيد 19.

ومثّل اللقاء مناسبة أيضا لتبادل الآراء حول أهمّ المسائل الإقليمية والدولية ذات الإهتمام ومنها الملف الليبي.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم