التفاصيل

وزير الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتّونسيين بالخارج يتلقى مكالمة هاتفيّة من المفوّض الأوروبي المكلّف بالتّوسّع والسّياسة الأوروبيّة

تلقى السيّد عثمان الجرندي، وزير الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتّونسيين بالخارج، اليوم الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 مكالمة هاتفيّة من السّيّد أوليفر فاريلي، المفوّض الأوروبي المكلّف بالتّوسّع والسّياسة الأوروبيّة للجوار. وقد استهلّ المسؤول الأوروبي هذه المكالمة بتقديم التّهاني للسيّد الوزير بمناسبة استلام مهامه على رأس الوزارة متمنيا له النّجاح

وتناولت المكالمة علاقة الشّراكة الاستراتيجيّة بين تونس والاتّحاد الأوروبي وسبل دعمها ،وفي هذا الإطار، أثنى المفوّض الأوروبي على عمق العلاقات الّتي تربط بين تونس والاتّحاد الأوروبي على كافة المستويات لا سيما فيما يخصّ التّعاون الفنّي والمالي الّذي مكّن الاتّحاد الأوروبي من دعم تونس خلال فترة الانتقال الدّيمقراطي وخلال الأزمة النّاتجة عن انتشار فيروس كوفيد 19. وعبّر السيّد أوليفر فاريلي عن استعداد الاتّحاد الأوروبي لمواصلة تقديم الدّعم لتونس بالتّعاون مع مختلف الجهات المانحة للمضيّ قدما في الإصلاحات الهيكليّة.

ومن جانبه أكّد وزير الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج على متانة العلاقات التّونسيّة الأوروبيّة في مختلف الميادين. كما نوّه السيّد عثمان الجرندي بأهميّة الدّعم الأوروبي لتونس لتجاوز التّداعيات الاقتصاديّة والاجتماعيّة النّاجمة عن انتشار فيروس كورونا.

وأكّد الطّرفان على استعدادهما لتطوير التّعاون الاستراتيجي بين تونس والاتّحاد الأوروبي في شتّى المجالات والإعداد الجيد للاستحقاقات الثّنائيّة المقبلة.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم