التفاصيل

استعداد الجانب الأوروبي لتعزيز كل مجالات التعاون مع تونس بما في ذلك الجانب الإقتصادي واللوجستي

[Translate to Arabe:]

[Translate to Arabe:]

ثلت العلاقات التونسية الأوروبية وتعزيز التعاون الثنائي والاستعداد للاستحقاقات القادمة ولا سيما الزيارات في أعلى مستوى، المزمع تنظيمها خلال هذه السنة، موضوع المكالمة الهاتفية التي تلقاها اليوم الخميس 18 فيفري 2021، السيّد عثمان الجرندي، وزير الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج من السيّد أوليفر فاريلي Olivier Varhelyi، المفوّض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات التوسّع.

وأكد الوزير على عمق ومتانة العلاقات بين تونس والاتّحاد الأوروبي والّتي تجلّت في الدّعم الأوروبي لتونس على إثر الموجة الأولى من جائحة كوفيد 19. ولئن أثنى في هذا السّياق على المجهود الأوروبي لضمان توزيع عادل للّقاح في العالم لا سيّما في إطار المبادرة الأمميّة كوفاكس، فقد ذكّر بضرورة تمكين دول الجوار الأوروبي من الحصول على اللّقاح في أقرب الآجال وبأسعار معقولة.

كما أبرز السيد الوزير أنّه في ظلّ التغيرات الحاليّة فإنّ تونس والاتّحاد الأوروبي مدعوّان لمزيد دفع التعاون والتّفكير في مستقبل العلاقات الثنائية في إطار مقاربة تأخذ بعين الاعتبار الرّهانات المستقبليّة وتطلعات الأجيال القادمة مشيرا إلى أن الجانب التونسي قد شرع في المشاورات الوطنية حول البرمجة المالية والأولويات الاستراتيجية للشراكة للفترة 2021-2027 وذلك بمناسبة الاجتماع الافتتاحي الذي أشرف عليه السيدان وزيرا الشّؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج والاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار يوم 16 فيفري 2021.

من جهته، عبّر السيد أوليفر فاريلي عن المستوى المتميز الذي بلغته العلاقات الاوروبية التونسية في ضوء ما تحتله تونس من مكانة خاصة في سلم أولويات الاتحاد الأوروبي. كما أكد استعداد الجانب الأوروبي لتعزيز كل مجالات التعاون بما في ذلك الجانب الاقتصادي واللوجستي. ونوّه في نفس السياق، بالنسق السريع والمستوى الذي انطلقت به المشاورات الوطنية حول البرمجة المالية والأولويات الاستراتيجية للشراكة للفترة 2021-2027، متطلعا إلى أن تضع هذه المشاورات أسسا متينة للتعاون الثنائي من شأنها التأسيس لأساليب ومجالات مستحدثة للتعاون ما بعد أزمة كوفيد 19.

وأعرب المفوّض الأوروبي عن استعداده لأداء زيارة عمل إلى تونس بهدف ضمان أحسن الظروف لإنجاح للاستحقاقات الثنائيّة القادمة.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم