التفاصيل

الارتقاء بالعلاقات بين تونس ومصر أبرز محاور لقاء جمع وزير الخارجية بسفير مصر

استقبل السيد عثمان الجرندي وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، يوم 14 أكتوبر 2020 السيد إيهاب عبد الحميد، السفير الجديد لجمهورية مصر العربية بتونس الذي سلمه نسخة من أوراق اعتماده.

وتناول اللقاء بالبحث العلاقات التونسية المصرية وسبل استعادة نسق التعاون بين الدولتين الشقيقتين مع السعي سويا من أجل الارتقاء بالمبادلات التجارية والاستثمارات بين تونس ومصر وتذليل العقبات التّي ما تزال تحول دون بلوغ المستوى المنشود بما يُحقق تطلعات القيادتين والشعبين، وذلك بالإضافة إلى مزيد تعزيز التنسيق والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك ومواجهة التحديات المشتركة.

كما تطرقت المحادثة لأبرز المستجدات التي تمرُّ بها المنطقة العربية ولاسيّما تطورات الوضع في ليبيا الشقيقة والحرص الذّي يحدو القيادتين من أجل التوصل إلى تسوية سياسية ليبية- ليبية تُحقق تطلعات الشعب الليبي الشقيق إلى الأمن والاستقرار والازدهار. وفي هذا السياق، تقدّم السفير المصري بتهانيه لتونس باحتضان اللقاء المباشر الأوّل لملتقى الحوار السياسي الليبي مطلع شهر نوفمبر 2020.

وفي خاتمة اللقاء، أعرب السيد الوزير عن تمنياته للدبلوماسي المصري التوفيق في مهامه، مشددا على استعداد الوزارة لتهيئة أفضل الظروف الكفيلة بأداء مهامه على أكمل وجه.

ومن جانبه، أعرب السفير المصري عما يحدوه من حرص من أجل مزيد تطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين والارتقاء بها في مختلف المجالات.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم