التفاصيل

سبل دفع العلاقات التونسية البرتغالية وتعزيز التشاور حول القضايا ذات الاهتمام محور لقاء وزير الشؤون الخارجية مع سفير البرتغال

مثلت سبل دفع وتطوير العلاقات التونسية البرتغالية ثنائيا وفي إطار مؤسسات الإتحاد الأوروبي وكذلك مزيد تعزيز التشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، محور اللقاء الذي جمع اليوم الثلاثاء 02 جوان 2020 وزير الشؤون الخارجية نور الدين الري بمقر الوزارة مع سفير البرتغال في تونس "خوسيه فريدريكو لودوفيس".

وثمّن السيد نور الدين الريّ المستوى المتميز الذي بلغته علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، معربا عن الاستعداد للارتقاء بها في جميع المجالات والتطلع لتبادل الزيارات وعودة الحركة السياحية بين البلدين والعمل على تكثيف اللقاءات بين الوفود التجارية.

من جهة أخرى، أعرب الوزير عن شكره للبرتغال على دعمها وتعاونها لتسهيل عودة التونسيين العالقين في البرتغال بسبب جائحة كورونا، مذكرا في هذا الصدد بالمكالمة الهاتفية التي جمعت بتاريخ 22 أفريل 2020 بين رئيس الجمهورية قيس سعيّد والرئيس البرتغالي "مارسيلو ريبيلو دي سوسا" والتي أكد خلالها الجانبان على أهمية تفعيل التضامن الدولي لاحتواء تداعيات هذه الجائحة الإنسانية.

من ناحيته، أكد السفير البرتغالي على ما توليه بلاده من أهمية لعلاقات الصداقة والتعاون المتينة التي تجمعها مع تونس والحرص على دعمها على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية.


شاهد كل الأخبار رجوع

الإشتراك في النشرة الإخبارية
لدينا إبتداء من اليوم